أخبار

هل هي فعلاً النهاية لعلاقة هاندا أرتشيل و كرم بورسين؟

انتشر هذا الخبر منذ أمس على مختلف منصات مواقع التواصل الاجتماعي حول إنتهاء علاقة الحب التي جمعت الممثلة التركية هاندا أرتشيل و الممثل التركي كرم بورسين ، اللذان جمعهما قبل عامين مسلسل ” أنت أطرق بابي ” لتتحول علاقة الصداقة و العمل إلى علاقة حب حقيقية .

فقد أكدت الصحفية التركية “بيرسين ألتونتاش” رسمياً إنتهاء علاقة حب هاندا و كرم :
” انفصال كرم و هاندا كان قبل 3 أسابيع .
الثنائي الذي أصيبا بفيروس كورونا اتفقا على الانفصال بعد كثرة الخلافات بينهم و بعد تصريح كرم بحفل توزيع الجوائز : مسيرتي المهنية تأتي أولا ” .

وقد ذكرت العديد من الصحف التركية أن الممثلة التركية هاندا ارتشيل انفصلت عن حبيبها الممثل التركي كرم بورسين بسبب الممثلة ديميت اوزدمير بعد أن قبل كرم مشاركتها بطولة مسلسل جديد ، ما أغضب هاندا التي بدورها لم تقبل الدور في المسلسل نفسه بسبب مشهد جريء و قامت بطرده من المنزل.

حاول كرم التصالح مع حبيبته ومع ذلك هاندا قالت لأصدقائها : “انتهى كل شيء، لا توجد عودة من بعد الآن”.

وبالتالي يتصدر خبر انفصال الثنائي التركي حديث السوشيال ميديا، علماً أن أيّاً منهما لم يعلن خبر الانفصال، حتى أن هاندة أرتشيل لا تزال تتابع كرم على صفحته على انستغرام وكذلك يقوم كرم بورسين بمتابعتها.

كما أن هاندة لم تقم بإزالة صورها برفقة كرم، ولا يزال الثنائي يحتفظ بالعديد من الصور التي تجمعهما على مواقع التواصل الاجتماعي ولم يقم أحد منهما بحذفها.

ولكن ما لفت إليه أحد المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى ان كرم لم يعجب بصورة هاندة الأخيرة والتي شاركتها منذ ساعات ما رفع منسوب الشك لدى الفانز، ولكن هذا الأمر لا يؤكد أم ينفي حقيقة انفصالهما أيضاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى