أخبار

ضرورة دمج طلبة وخريجي المعاهد المتخصّصة في الأعمال الفنيّة والثّقافية

أشرفت السيّدة مليكة بن دودة، وزيرة الثّقافة والفنون، أمس الأحد 20 ديسمبر 2020، بمدرسة الفنون الجميلة بالعاصمة، على افتتاح الدخول المدرسي للمعاهد والمدارس تحت الوصاية.



وأكدت السيّدة الوزيرة، خلال مراسم افتتاح السنة الدراسية، أن “التكوين الذي نقترحه في مدراس ومعاهد وزارة الثقافة والفنون ضروري للحياة العامة وللفضاءات العمومية”، متعهّدة بالسعي من أجل تكريس هذا عبر مخاطبة الشّركاء في القطاعات الأخرى، مذكرة بأنها قد أسدت تعليماتها لمصالح الوزارة بدمج طلبة و خريجي المعاهد المتخصصة تحت الوصاية في أعمال فنية و ثقافية التي تدعمها أو تشارك فيها أو تسهّل إنتاجها وزارة الثقافة والفنون، وأن تُستحدث خلية متابعة للمتخرجين والطلبة بهدف توجيههم نحو الممارسة الفنية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى