أخبار

سولكينغ …مواقفه غير ثابتة

هل من الممكن أن تتغير مواقفك بسبب تعليقات سلبية .. هذا أمر لا نجده إلا في الجزائر وخاصة عند فناني آخر الزمان .. لا تجده يضع منشورا بقناعة وموقف ثابت بل على حسب أصداء المتابعين لكن ماذا لو كان متابعوك مخطؤون هل ستقع في الفخ وترضخ لهم .. على الأقل يجب أن تكون شهما وبموقف ثابت وكعينة عن متغري المواقف .. الفنان و العالمي سولكينغ .. لا ندري ما الذي جعله يغير موقفه بسبب تعليقات سلبية عبر حسابه إنستغرام بعد أن نشر صورتين يرثي فيهما وفاة المجاهد قايد صالح أحدها قمنا بنشرها عبر حسابنا صباحا لكن تفاجأنا بحذفها وتعويضها بأخرى التي حذفها أيضا .. ما بك يا سولكينغ لماذا غيرت ىأيك .. هذا الأمر سيجعل متابعيك الأعزاء يستغربون كما استغربنا نحن .. الكلمة يجب أن تكون كالرصاصة .. ولا ترضخ لأي أحد .. ما رأيكم أنتم نريد تفسيرا وهل ستتابعون فنانا أو مشهورا رغم أن يتلون ويغير مواقفه ؟ بانتظار إجابة صريحة من عندكم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى