أخبار

سليمان داود كان خايف مسكين

بعد إعلان خفر السواحل الأميركي مقتل الركاب الخمسة على متن الغواصة “#تيتان” في المحيط الأطلسي،

أكدت عمة أصغر الركاب الذين كانوا على متنها، أن ابن أخيها كان خائفا للغاية من هذه الرحلة..

وقالت عمة سليمان داود البالغ من العمر 19 عاما، إنه تحدث عن شعوره بالرعب من الرحلة، لكنه قام بها إرضاء لوالده خاصة أنها تزامنت مع عيد الأب،الذي كان مهووسا بـ”#تايتانيك” وفق ما نقلت شبكة “إن بي سي” !

كان الشاب الباكستاني سليمان داود مترددًا في الانطلاق في رحلة OceanGate Expeditions ، التي انفجرت وقتلته هذا الأسبوع إلى جانب والده شهزادة ، 48 عامًا ، وثلاثة مستكشفين جريئين آخرين ، حسبما قالت شقيقة والده الكبرى عزمه داود لشبكة NBC News.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى