أخبار

هو حاوز عشيقتو ومرتو حاوزاتو ثاني

ألقت الشرطة البريطانية القبض على اللاجئة الأوكرانية التي خطفت رجلا بريطانيا من زوجته، وهذا بعد قيامه بطردها نهائيا والتخلي عنها،بعد أن كان هو من طلب الشرطة .

وحسب مصادر هاجمت الأوكرانية صوفيا كركديم ، منزل عشيقها البريطاني، توني غارنيت، الذي ترك زوجته للهروب مع صوفيا إلى منزل مستأجر في برادفورد، ‏إحدى مدن غرب يوركشير شمالي بريطانيا.

وبدا على اللاجئة الأوكرانية الانهيار وهي تردد على مدار ساعات خلف باب الرجل البريطاني الذي يعمل حارس أمن: أحبك يا توني، لكنه لم يستمع لها، بل طلب الشرطة بسبب كثرة صراخها ومحاولة كسر باب منزله.

وقال توني معلقا على ما حدث:  لا أريد التواصل معها بعد الآن، وقمت بحظر رقمها، لكنها أتت إلى المنزل محاولة الهجوم وإقناعي بالعودة، فاتصلت بالشرطة كي لا تتعرض لي، وأريد استعادة أطفالي وعائلتي كاملة

فيما قالت الزوجته السابقة لورنا قائلة: كنت أعلم أنها ستنتهي بكارثة بالنسبة لهما، لكن لم أكن أعتقد أنها ستأتي بعد أربعة أشهر فقط، ومن الصعب أن أتعاطف معه أو أسامحه ولو بعد مليون عام .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى