فن

الشاب نصرو .. نجم الراي و أمير الأغنية العاطفية

الفنان الشاب نصرو أمير الأغنية العاطفية و صاحب الموسيقى العذبة التي ملكت قلوب الشباب منذ التسعينيات .


هو نصر الدين سويدي المولود يوم 30 نوفمبر سنة 1969 بعين تموشنت في الغرب الجزائري .
أما عن نشأته فقد كانت بمدينة وهران مهد الفنانين المبدعين في فن الراي .

أحب الموسيقى منذ نعومة أظافره ، ففي الثانية من عمره كان يداعب الآلات الموسيقية منها الدربوكة ، فقد برزت موهبته في الغناء خلال العقد الأول من حياته ، و غنى في الحفلات المدرسية لأكثر من مرة .

تلقى التشجيع من جاره المغني الشاب الزهواني ، و أبرز قدرات صوته العاطفي و أدائه الاستثنائي في الأعراس و الحفلات العائلية ، ليسجل سنة 1987 أول ألبوماته الناجحة ما جعله نجماً للأغنية العاطفية لينافس الأسطورة الشاب حسني .

أحيى نصرو الحفلات العديدة على مستوى الوطن ، و آخر ظهور له بالجزائر كان سنة 1997 في سيدي فرج ، ليهاجر إلى الولايات المتحدة الاميركية و يستقر هناكَ بولاية ميامي .

حقق شهرة واسعة في بلدان العالم بغنائه في أمريكا و أوروبا و الوطن العربي خاصة في الألفينيات .
هو أول مغني راي يعقد مع شركة إنتاج أمريكية تدعى Melodia Records و واصل إنتاجاته و تسجيلاته بأمريكا .

يحفظ الشباب و محبيه معظم أغانيه الشهيرة ” مشيتي عليا وعلاش ” ، ” عشقك قلبي ” ، ” ما بقاش لامان ” ، ” هجرتيني ” ، ” نسقسيها لا تبغيني ” … و غيرها .
كما أدى نصرو أغاني ثنائية مع كل من الشابة خيرة و الشاب كادر الجابوني .

رغم مرور السنوات ، يبقى الشاب نصرو نجماً للأغنية العاطفية و الرايوية ، إذ أنه يواصل دائما الإنتاج و التسجيل ، و يسعى إلى تقديم الجديد و الأفضل لجمهوره الواسع و الوفي لكلمات و ألحان الشاب نصرو منذ بداياته الأولى .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى