فن

عرفاناً و تقديراّ لصاحب رائعة حيزية الفنان الكبير ” عبد الحميد عبابسة ” ( 1918-1998 )

من أهم الأسماء الخالدة التي تزخر بها الثقافة الجزائرية … الأستاذ والفنان عبد الحميد عبابسة ، صاحب رائعة “حيزية” .



ولد الفنان عبد الحميد عبابسة يوم 15 ديسمبر سنة 1918 ببسكرة ، أين عاش سنوات الطفولة ، قبل الاِنتقال إلى مدينة قسنطينة أين اِشتغل إلى جانب والده الصحفي في مطبعة مجلة الشهاب و هو طفل 8 سنوات .

بدأت رحلته في عالم الغناء و الطرب منذ الصغر ، فقد كان عبد الحميد يردد أغاني فريد الأطرش ، محمد عبد الوهاب و أم كلثوم .
كما اِهتم بالشعر و قصائد كبار الشعراء الجزائريين ، و قد لحّن العديد منها كنشيد ” عليك مني سلام ” للشاعر محمد العيد آل خليفة .

تعززت موهبته الفنية في فترة الثلاثينات ، فقد تعلم العزف على آلات موسيقية مختلفة مثل البيانو و العود ، ثم بدأ بتسجيل أناشيد متشبعة بالأصالة و الروح الوطنية ، و التي بسببها تعرض للسجن من طرف السلطات الاِستعمارية رفقة العديد من الفنانين في فترة الثورة التحريرية .

أما الشهرة ، فقد كانت أغنية ” حيزية ” جوهرة حياته الفنية ، الأغنية التي رددتها أجيال و لا تزال و تبقى راسخة في السجل الفني الأصيل .

توفي عملاق الأغنية الجزائرية عبد الحميد عبابسة يوم 15 ماي سنة 1998 بالجزائر العاصمة ، تاركاً إنجازاته الكبيرة التي رفعت من قيمة الفن الجزائري لسنوات عديدة .


بقلم : يانيس حاجم – Yanis Hadjem

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى