فن

ذكرى وفاة الفنان التشكيلي و المصمم ” محمد إسياخم “(1928-1985) Mohamed Issiakhem

يعتبر الفنان محمد إسياخم أحد أهم رواد الحركة التجريدية في العصر الحديث ، إذ أنه إتخذ الفن التشكيلي كوسيلة لإيصال أفكاره و آرائه بإحترافية .


بأحد قرى أزفون بتيزي وزو ، ولد الرسام الكبير محمد إسياخم يوم 17 جوان سنة 1928 ، لكن بعدها بعامين إنتقلت عائلته إلى مدينة غليزان أين عاش و كبر و تعلم .

عانى كثيرا هو و أسرته خلال سنوات الاستعمار ، ٱذ أنه خسر ذراعه الأيسر بسبب إنفجار قنبلة و فقد بعض أفراد أسرته .
في سنة 1947 دخل مدرسة الفنون الجميلة في الجزائر و سلك طريق كبار الفنانين و الرسامين أمثال عمر راسم . و في سنوات الخمسينات قام بجولة في أوروبا ليعود إلى الجزائر بعد الإستقلال عام 1962 و بدأ عمل صانع رسوم كارتونية في جريدة جمهورية الجزائر .
كما يعتبر محمد إسياخم من أهم أعضاء الاتحاد الوطني للفن التشكيلي ، و تقلد منصب رئيس ورشة الرسم في مدرسة الفنون الجميلة ، و تعلم على يده الكثير من الطلاب من مختلف الجنسيات الذين أصبحوا من كبار الفنانين التشكيليين في العالم .
حصل على عدة جوائز في العديد من المعارض الدولية كالميدالية الذهبية في الفيتنام سنة 1973 و كان أول متحصل على جائزة الأسد الذهبي لليونيسكو للفن الأفريقي سنة 1980 .

لقد كان محمد إسياخم من أهم رموز الفن في الجزائر و يعتبر مفخرة للوطن كونه شرف بلاده في مختلف دول العالم ، إلى أن توفي يوم 1 ديسمبر 1985 بعد مرض عضال .

بقلم : يانيس حجام – Yanis Hadjem

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى