فن

ذكرى وفاة الموسيقار الكبير و الأستاذ ” محمــــد بوليفــــة “

( 1955 - 2012 ) Mohamed Boulifa

هو أحد أهم الملحنين الجزائريين و موسيقار كبير ترك بصمة و أعمال فنية خالدة في التراث الفني الجزائري .

ولد محمد بوليفة بالوادي سنة 1955 أين درس مرحلته الابتدائية و الثانوية ثم إنتقل إلى العاصمة و درس الفنون الجميلة ، و تخرج أيضا من معهد الدراسات النغمية ببغداد

، ثم أصبح منشطا ثقافيا و تعلم الموسيقى و كانت أولى خطواته نحو عالم الفن .

اِشتهر بروائع فنية كثيرة كأغنية ” بلادي أحبك ” و ” قال الشهيد ” و ” ما قيمة الدنيا ” و في الطابع البدوي الصحراوي غنى أغنية ” خلي الغيطة تعمل عيطة ” و ” لابسة الزرڨاطي ” …

كانت مسيرته الفنية و العلمية حافلة بالنجاحات و الشهادات ، و تقلد مناصب في قطاع الثقافة كونه أستاذ كبير بكل معنى الكلمة ، و سنحت له فرص عديدة للمشاركة في مهرجانات دولية و تمثيل الجزائر في حفلات و معارض عالمية ، كما حظي بتكريمات من رؤساء الجمهورية و جمعيات فنية في مختلف دول العالم العربي .

توفي يوم 6 أكتوبر سنة 2012 بعد مرض عضال عن عمر ناهز 57 سنة .

بقلم : يانيس حجام – Yanis Hadjem

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى