فن

ذكرى وفاة عميد الطرب الشاوي” علي الخنشلي ” (1916-2004) Ali Khencheli

يعتبر المطرب الراحل علي الخنشلي من أهم أصوات الغناء الأوراسي الشاوي ، صاحب بصمة مميزة في فنه الأصيل .



إسمه الحقيقي هو محمود جلال بن يونس ، ولد يوم 10 أكتوبر سنة 1916 بخنشلة .

هو فنان عاش في صمت و رحل في صمت ، قدم خلال مشواره الفني الكثير و الكثير للأغنية الشاوية بصفة خاصة و الفن الجزائري بصفة عامة ، محافظاً على تراث الوطن .

فقد بدأ الغناء منذ مطلع الأربعينات ، الفترة التي رافق فيها عملاق آخر للأغنية الشاوية الفنان عيسى الجرموني ، و سجل أول أسطوانة له سنة 1954 . كما عاصر فنانين آخرين أمثال بقار حدة و زوليخة لواج .

و العديد ممن تعلموا الطرب على يده و أدركوا قيمة علي الخنشلي كفنان أصيل ، أفنى سنوات عديدة من عمره لخدمة الفن الراقي و الكلمة الملتزمة . فقد لا يعلم البعض أن الفنان الشاوي كاتشو ردد قصائد و أغاني علي الخنشلي في مختلف المهرجانات و التظاهرات الثقافية ، فقد تتلمذ على أغانيه الخالدة في ذاكرة الأغنية الأوراسية كرائعة : ” لهوا و درارا ” و ” جينا من عين مليلة ” و ” يا جاري محمود” .

توفي المطرب علي الخنشلي في يوم الفاتح من أفريل سنة 2004 ، تاركاً وراءه رصيداً و إرثاً فنياً لا يستهان به ، فرغم التهميش الذي عرفه و الصعوبات التي واجهها إلا أنه سجل ما يقارب 300 أغنية .


بقلم : يانيس حجام – Yanis Hadjem

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى